أمراض السلاحف و علاجها و الوقاية منهاتربية السلاحف البرية

علامات حمراء أو وردية أو أرجوانية على صدفة السلحفاة البرية – الأسباب و العلاج

ماذا يعني ظهور مناطق حمراء أو أرجوانية أو وردية على صدفة السلحفاة؟

في حالة وجود مناطق حمراء أو أرجوانية أو وردية على الصدفة، فإن ذلك غالبا ما يدل على إصابة السلحفاة بمرض الإنتان (تسمم الدم Septicemia أو تعفن الدم Sepsis) و هو مرض قاتل و من الصعب أن تنجو منه السلحفاة، و يكون تعفن الدم دائمًا مرحلة تالية لبعض أنواع من العدوى أصابت السلحفاة من قبل، مثل عدوي أصابت الجهاز التنفسي أو الجهاز الهضمي و ربما تكون دخلت مسببات المرض إلي دم السلحفاة عن طريق جرح أو عضة و لم يتم العلاج بطريقة صحيحة. نوضح من خلال السطور التالية في هذا المقال كل ما يتعلق بمرض تسمم الدم عند السلاحف من حيث الأعراض و الأسباب و العلاج و طرق الوقاية من هذا المرض القاتل. الطبيب البيطري هو الشخص القادر على تشخيص مرض تسمم الدم عند السلاحف و وصف العلاج المناسب و يجب استشارته بسرعة.

فيديو عن تسمم الدم عند السلاحف و ظهور اللون الوردي أو الأرجواني على السلحفاة 

و بعد الذهاب للطبيب البيطري سوف يستفسر عن التالي

الاستفسارات التي سوف يسأل عنها الطبيب البيطري

  • كيف حال أجواء المكان الذي تعيش به السلحفاة؟
  • هل يوجد سلاحف أخري تعيش مع السلحفاة؟
  • كيف تبدو الحظيرة أو البيت الذي تعيش به السلحفاة؟
  • هل تعيش السلحفاة في داخل منزل أم في الحديقة؟
  • هل تتعرض السلحفاة إلى الإضاءة الضرورية؟
  • ما هي درجة الحرارة في المكان الذي تعيش فيه السلحفاة؟
  • هل يتم نقع السلحفاة في ماء فاتر؟ و إذا كان يحدث، فكم مرة و ما المدة؟
  • ما هو الطعام الذي يقدم إلى السلحفاة؟
  • هل يتم تعريض السلحفاة إلى أشعة الشمس؟ و إذا كان يحدث، فكم مرة و ما المدة؟
  • هل سبق أن أصيبت السلحفاة بمرض؟ و ما هو؟ و هل تم علاجها؟

و قد يقوم الطبيب البيطري بسحب عينة من دم السلحفاة من أجل فحصها و معرفة هل يوجد تسمم في الدم أم لا.

ما هي أعراض مرض تعفن الدم في السلحفاة البرية؟ 

  • يوجد في أسفل الصدفة لون أحمر أو وردي أو أرجواني حيث يظهر كظل على بطن الصدفة
  • وجود التهاب و مناطق مائلة إلي الاحمرار بالصدفة و قد تظهر تقرحات
  • قد تظهر بقع حمراء على القشرة أو تحت صفائح الصدفة و قد تظهر علي الجلد أيضا
  • قد يظهر احمرار أو لون وردي علي الجلد في رقبة أو أرجل السلحفاة
  • ظهور خمول و كسل شديد علي السلحفاة
  • قد تصاب السلحفاة بتشنجات عضلية
  • حركة السلحفاة تبدو غير طبيعية نتيجة فقدها بعض القدرة على التحكم في عضلاتها
  • عدم اهتمام السلحفاة بما يقدم لها من طعام و شراب
  • قد يوجد صعوبة في التنفس عند السلحفاة
  • عدم قيام السلحفاة بإخراج فضلات أو بول
  • قد يحدث تورم في أطراف السلحفاة
  • تظهر السلحفاة البرية بشكل عام في حالة جفاف و بحالة سيئة جسمانيا مع ظهور مسحات حمراء
  • مع الوقت تظهر رائحة كريهة و يحدث تقشر للصفائح و تلف من أعلي الصدفة أو من أسفل
  • قد يلاحظ حدوث نزف من الفم و من الصدفة و الجلد أيضا

ما هي أسباب مرض تعفن الدم في السلحفاة البرية؟ 

بكل أسف يجب ان يعلم من يربي سلاحف أن التهاون في العلاج و ليكن الإصابة بالبرد البسيط فإنه سوف يتطور الي التهاب رئوي و بعدها تتمكن العدوي من السلحفاة و تصل إلي الدم و يحدث له تعفن. أي يكون التسمم دائمًا مرحلة تالية لعدوى أخرى مثل،

  • مرض الصدفة التقرحي البسيط (عفن الصدفة -Shell rot) في حالة عدم علاجه سيتطور لقروح شديدة بالصدفة تؤدي إلى تسمم الدم
  • مرض الالتهاب الرئوي في حالة عدم علاجه يؤدي إلى تسمم الدم
  • قرح أو أكل متعفن أدي إلي عدوي في الجهاز الهضمي و في حالة عدم علاجها تؤدي إلي تسمم الدم
  • الإصابة بجرح و لم يعالج جيدا فسوف يؤدي إلي عدوي و مع الوقت تصل مسببات المرض للداخل و يحدث تسمم في دم السلحفاة

و عندما تصل السلحفاة إلي مرحلة تعفن الدم، تكون البكتيريا الضارة موجودة بالفعل في الدم و تعمل على تسممه و تدمير الأجهزة الداخلية في السلحفاة و التي منها الكبد

هل يوجد علاج لمرض تعفن الدم عند السلاحف البرية؟

العلاج كما يراه الغالبية

يري الغالبية العظمي أن الرعاية المستمرة هي كل ما يمكن تقديمه للسلحفاة في هذه الحالة. حيث أن الصدفة السفلية ذات اللون الأحمر أو الوردي هي إحدى العلامات المتأخرة لمرض الإنتان (تعفن الدم) عند السلاحف. و بكل أسف كما يقولوا، عند الوقت الذي يلاحظ فيه هذه العلامة، فإن الأوان قد فات لعلاج السلحفاة بالمضادات الحيوية و سيكون التركيز فقط على الرعاية بالطرق التالية:

  • يتم الاحتفاظ بالسلحفاة المريضة في مكان دافئ بدرجة حرارة من 29 إلى 30 درجة مئوية
  • يتم نقع السلحفاة في الماء الدافئ بدرجة حرارة من 35 إلى 39 درجة مئوية يوميًا لمدة نصف ساعة
  • محاولة إطعام السلحفاة بشتى الطرق

العلاج كما يراه من لديه أمل في شفاء السلحفاة

بما أن الشفاء بيد الله، فما علينا سوي الأخذ بالأسباب، و يجب الذهاب إلى طبيب بيطري و لو أمكن يكون متخصص في الزواحف في أسرع وقت ممكن. فقد تحدث معجزة

و مطلوب تنفيذ التالي

أولا: أن نرفع المناعة عند السلحفاة 

و لتقوية جهاز المناعة لدي السلحفاة علينا أن نقوم بتنفيذ التالي:

  • زيادة درجة حرارة المكان المتواجدة به السلحفاة حتى تصل إلى 30 درجة مئوية
  • نقع السلحفاة في حمام من الجزر و الماء الدافئ بدرجة حرارة من 35 إلى 39 درجة مئوية مرة واحدة يوميا لمدة نصف ساعة
  • ثم نقع السلحفاة في ماء فقط و يكون دافئ و درجة حرارته من 35 إلى 39 درجة مئوية مرة واحدة يوميا لمدة نصف ساعة للمحافظة علي الرطوبة في جسم السلحفاة
  • عدم الكف عن محاولة إطعام السلحفاة بشتى الطرق حيث،

* يمكن أن نقوم بنقع الطعام الجاهز و تقديمه للسلحفاة

* يمكن طحن الطعام الجاهز و رشه علي الأكل الذي تحبه السلحفاة و تقديمه إلي السلحفاة

* يمكن تقطيع شراح طولية من مناطق طرية بالخيار أو الخس و إعطائها للسلحفاة

* يمكن عمل الطعام على هيئة عصير من الخضروات مثل الخيار و الخس و الجزر و وضعه في فم السلحفاة عن طريق سرنجة

ثانيا: من الضروري أخذ مضاد حيوي حقن من عند الطبيب البيطري

  • سوف يتم استخدام المضادات الحيوية الجهازية عن طريق الحقن و هي ضرورية على الفور مثل حقن سيفتازاديم Ceftazidime injection و من الاسماء التجارية  fortaz, tazicef
  • و يجب أن يعطي البيطري حقن فيتامينات أيضا لتقوية السلحفاة

ثالثا: علاج يتم استعماله في المنزل بجانب علاج الطبيب البيطري

  •  يتم تنظيف الصدفة بالماء و صابون البشرة باستخدام فرشاة أسنان ناعمة من أعلي الصدفة ومن أسفل أيضا و  نجفف الصدفة جيدا ثم نضع محلول البيتادين أو محلول بوفيدون اليود المخفف على المناطق المصابة مع الحرص على تجنب العينين و الفم و نترك السلحفاة بوعاء نظيف حتي جفاف البيتادين ثم نقوم بشطفها بالماء و نجفف السلحفاة جيدا ثم يتم وضع مضاد حيوي موضعي على المناطق المصابة مثل كريم سلفير سلفاديازين تركيز 1 %  و نترك السلحفاة بالوعاء
  • تنفذ الثلاثة خطوات السابقة للعلاج يوميا و الأفضل أن نعرض السلحفاة إلى هواء متجدد غير بارد
  • حتى مع تطبيق العلاج الفوري يجب متابعة السلحفاة بعناية فائقة لفترة
  • تصاب السلاحف بهذا المرض ببطء شديد و إذا قُدر لها الشفاء فهي تشفي منه أيضا ببطء لذلك يجب أن نتحلى بالصبر أثناء فترة العلاج لأن الشفاء قد يستغرق عدة أسابيع

ماذا نفعل من أجل وقاية السلحفاة البرية من مرض تعفن الدم؟ 

  • تحتاج السلحفاة إلى رعاية و متابعة مستمرة
  • إتباع النظام الغذائي الصحيح لنوع سلحفاتك
  • النظام الغذائي المقدم إلي السلحفاة يجب أن يحتوي على مجموعة متنوعة من الورقيات الخضراء
  • يجب طحن الكالسيوم الجاهز (أو طحن قشر البيض جيدًا تم تنقيته بالمصفاة) و يتم رشه على الطعام المقدم للسلحفاة مرتين في الأسبوع
  • يمكن تقديم ثمار الطماطم من ضمن وجبات سلحفاتك مرتين في الاسبوع
  • يجب عدم تقديم الفواكه إلى السلاحف إلا مرة واحدة في الشهر او كل ثلاثة أسابيع
  • يفضل الإقلال من تقديم الفلفل الرومي للسلاحف (و يجب التخلص من البذر أولا و على الرغم من أن الفلفل نفسه ليس سام للسلاحف و إعطاء كمية صغيرة منه لن تضر بها)، إلا أن الأوراق و الساق و جذور نبات الفلفل يجب ألا يتم إطعامها للسلاحف
  • الحاوية أو البيت الخاص الذي تعيش فيه السلحفاة يفضل ألا تقل مساحته عن (1.5 × 2.25 متر) لأن ضيق المكان يؤدي إلى توتر السلاحف و بالتالي يضعف الجهاز المناعي لديهم
  • ليعلم من يربي سلاحف، أنها ليست كائنات اجتماعية بل إنهم يتقاتلون و يتنمرون، لذلك من الأفضل لهم أن يبقوا بمفردهم
  • يجب أن يكون هناك طبق ماء (صحن غير عميق من الفخار سيكون مناسب) و يكون الطريق للوصول إلي الوعاء لشرب الماء سهل بدون عقبات
  • يجب المواظبة على تنظيف وعاء شرب الماء أمام سلحفاتك
  • يجب المواظبة على تغير ماء الشرب و أن يكون ماء نظيف خالي من الكلور
  • أرضية بيت السلحفاة تكون ملساء و ليس بها رمل أو حصي حتي لا يلتصق بالطعام و تبلعه السلحفاة مما يسبب مشاكل في القناة الهضمية للسلحفاة
  • يتم استخدم طبق أو صحن نظيف أو صينية أو على الأقل قطعة من مفرش بلاستيك نضع عليها الطعام و يجب تنظيف الصحن باستمرار
  • يجب المحافظة على بيئة السلحفاة نظيفة من الفضلات و بواقي الطعام
  • يجب تعريض السلحفاة إلى أشعة الشمس لمدة نصف ساعة يوميا (أو على الأقل ثلاثة مرات في الأسبوع) في الصباح أو بعد العصر لامتصاص الأشعة المفيدة لصحتها و ضرورة عدم تعرض السلحفاة لتيار بارد أثناء التشمس
  • يفضل وضع مصباح من النوع UVB في بيت السلاحف و يمكن تشغليه في النهار لمدة 12 ساعة و غلقه لمدة 12 ساعة لمحاكاة الطبيعة
  • عندما يكون الجو حار جدًا، يجب أن نخصص للسلاحف مكان تستطيع أن تستظل به مع إمكانية الوصول إليه بسهولة
  • يفضل نقع السلحفاة لمدة 30 دقيقة مرتين في الأسبوع في ماء دافئ عند درجة 37 درجة مئوية مع الحرص على تجفيفها جيدا بعد ذلك
  • يجب علاج أي أمراض تظهر على السلاحف و عدم إهمالها
  • يجب علاج أي جروح تتعرض لها السلاحف بشكل صحيح

إذا تم تنفيذ كل ما سبق علي أكمل وجه، تكون بذلك حافظت على صحة سلحفاتك مع زيادة ثابتة في وزنها بطعام صحي و مفيد. و يجب أن تشعر أن السلحفاة لها وزن بالنسبة لحجمها.

هام قبل التشخيص أن السلحفاة عندها تعفن في الدم عند مشاهدة لون وردي أو أرجواني في الصدفة 

توجد بعض الاحتمالات لظهور لون مائل للأحمر على الصدفة و يجب التأكد منها أولا قبل أن نفكر أنه تسمم أو تعفن الدم، خاصة إذا كانت سلحفاتك تبدو في حالة صحية جيدة و اللسان وردي و لا توجد أعراض للبرد (الزكام) و العينان صافيتان و تتناول طعامها و تمارس كل أنشطتها بدون مشاكل.

احتمالات أخري لظهور اللون الوردي علي الصدفة 

  • إذا كان اللون الوردي باهت جدا للغاية قد يكون بسبب نقص فيتامينات و وجود التهاب في مكان ما عند السلحفاة مما أدي إلى حدوث عدوي طفيفة و تزول بعد إعطاء فيتامين و علاج مضاد حيوي حقن مثل البايتريل Baytril
  • قد يكون تغير اللون ناتج من احتكاك شديد مع شيء في أرضية المكان المتواجدة به السلحفاة.
  • قد تكون السلحفاة مشيت على شيء ملطخ بلون محمر و أدي الي صبغ صدفتها و قد لا يزول اللون عن طريق الغسيل عن طريق فرشاة ناعمة. إذا كان هذا هو سبب اللون فإنه سيزول مع التقشر الطبيعي للصدفة بعد فترة.
  • قد يكون اللون عبارة عن تدفق دم و يظهر من خلال منطقة صغيرة رقيقة في الصدفة و ليست سميكة بما يكفي بعد، نظرا لوجود نقص في الكالسيوم
  • قد يكون تغير طبيعي في درجة لون الصدفة حتى تصل لدرجة اللون الطبيعية أثناء نمو السلحفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نعتذر منك ، ولكن يرجى تعطيل مانع الاعلانات، حيث أن موقعنا لا يستطيع الاستمرار دون دعمك