أمراض السلاحف و علاجها و الوقاية منهاتربية السلاحف البرية

نزلة البرد عند السلاحف البرية | اسباب سيلان الأنف (الرشح) عند السلحفاة البرية و علاجه

علاج البرد و سيلان الانف عند السلاحف

محتوى المقالة

يعتبر خروج إفرازات أو رشح (سيلان الأنف عند السلاحف) من فتحتي أنف السلحفاة البرية أهم مؤشر على إصابتها بنزلة برد (أي عدوى بالجهاز التنفسي في المراحل المبكرة). قد تظهر السلحفاة البرية على طبيعتها و تأكل طعامها طالما مازال المرض في بداياته. أمراض الجهاز التنفسي شائعة في السلاحف و غالبا ما تكون مرتبطة بظروف بيئية غير مناسبة. يفضل عدم خوض تجربة العلاج المنزلي بنفسك إذا لم يكن لديك تجارب حتى لا يتطور المرض إلى التهاب رئوي قاتل و عليك الذهاب إلي طبيب بيطري مما يزيد من فرص شفاء سلحفاتك بدرجة كبيرة. نشرح اليوم أعراض البرد عند السلاحف و علاج السلاحف من البرد (علاج سيلان الأنف عند السلاحف)

ما هي أنواع أمراض الجهاز التنفسي في السلاحف؟

يمكن تصنيف أمراض الجهاز التنفسي في السلاحف إلي

عدوي أو أمرض الجهاز التنفسي العلوي

و المصطلح العلمي Upper Respiratory Tract Infections -URTI   أو Upper Respiratory Tract Disease  – URTD و تكون أكثر الأعراض وضوحًا هو التهاب الأنف (رشح من الأنف) (و تعرف بمتلازمة سيلان الأنف Runny Nose Syndrome – RNS) و هو ما يطلق عليه الناس (نزلة البرد) و من أهم أسبابه الميكروبات مثل الميكوبلازما التي تنشط عن ضعف السلحفاة.

مرض الجهاز التنفسي السفلي

و المصطلح العلمي Lower Respiratory Tract Infection (LRTI)   و الذي يُعرف بالالتهاب الرئوي Pneumonia  و هو مرض مهدد لحياة السلحفاة، و يحدث بعد تطور مرض الجهاز التنفسي العلوي و وصوله للرئة نتيجة إهمال العلاج.

اعراض امراض الجهاز التنفسي عند السلاحف البرية

السلاحف لا تصاب بالبرد كما يصاب البشر، و ما يصيب السلاحف هو (عدوي في الجهاز التنفسي – Respiratory Infection – RI)، يمكن أن تبدأ أعراض البرد عند السلاحف بسيلان الأنف. قد توجد فقاعات من الأنف و في زوايا العين. و في حالة وجود إفرازات شفافة أو عكرة من أنف السلحفاة، فتلك علامة على عدوي في الجهاز التنفسي العلوي.

الأعراض المبكرة لمرض الجهاز التنفسي (أعراض البرد عند السلاحف) 

نزلة البرد هي عدوي في الجهاز التنفسي العلوي تحدث بسبب الميكروبات مثل الميكوبلازما التي تنشط عند تعرض السلحفاة لبرودة شديدة تسبب ضعف جهازها المناعي. و تتلخص أعراض البرد عند السلاحف في التالي:

  • غالبًا ما تقل شهية السلحفاة المصابة بالمرض للطعام و تفقد وزنها
  • تصبح السلحفاة خاملة و كسولة
  • تعاني السلحفاة من صعوبة التنفس من الأنف
  • وجود سيلان الأنف عند السلاحف
  • وجود إفرازات مخاطية من الأنف و قد تصبح الإفرازات أكثر سمكًا و اصفرار
  • قد تلاحظ ظهور فقاعات صغيرة من فتحتي الأنف
  • قد تصاب السلحفاة بعطس مستمر و تبدأ في سعال
  • صوت السلحفاة يكون عالي أثناء التنفس
  • يمكن أن يكون هناك أيضًا إفرازات و انتفاخ في عيون السلحفاة
  • يمكن أن يحدث عند الحالات المزمنة تآكل و تشوه في فتحات الأنف و المنقار
  • يمكن أن يعاني الفقس من تضخم و تشوه في الأنف، و قد تؤثر على القدرة على الأكل
  • من علامات هذا المرض أيضا تورم المفاصل

خلال هذه المرحلة من المرض، لا يظهر على السلحفاة علامات خطيرة أخرى، و لكن يوجد احتمال أن تقل شهيتها، و يقل بعض نشاطها عن المعتاد.

اعراض المرحلة المتأخرة لمرض الجهاز التنفسي (أعراض الالتهاب الرئوي)

من الممكن أن يتطور المرض و نجد أن عدوى الجهاز التنفسي العلوي تنتشر و تصل إلى الرئتين، مما يؤدي إلى الإصابة بالالتهاب الرئوي. عندها سوف تصبح الأعراض أكثر وضوحًا

  • يصير نمط تنفس السلحفاة أكثر صعوبة
  • سوف تحرك السلحفاة رأسها كثيرا و تمد رقبتها بشكل غير طبيعي أثناء التنفس بسبب المخاط المتراكم في الرئة
  • سوف تبقي السلحفاة الفم مفتوحًا كوسيلة للتنفس
  • تصبح السلحفاة ساكنة و تقل حركتها
  • يبدو على السلحفاة حالة من الضعف العام و تمدد رأسها على الأرض
  • قد تميل السلحفاة إلي أحد الجوانب أثناء الحركة

خلال هذه المرحلة تمتنع السلحفاة عن الطعام تماما

هل تشكل أمراض الجهاز التنفسي خطر على السلحفاة البرية؟

نعم، امراض الجهاز التنفسي تشكل خطر كبير على السلحفاة البرية. حيث كل السلاحف ليس لديهم حجاب حاجز الذي يعمل كفاصل بين الصدر و البطن و بما أن السلاحف لها صدفة صلبة و بداخلها كل أعضائها، فإنها لا تستطيع التمدد و التقلص في القفص الصدري. و بدلاً من الحجاب الحاجز، تمتلك السلاحف عضلات رفيعة داخل الأصداف و التي تضغط الهواء داخل و خارج رئتيها دون الحاجة إلى التمدد و التقلص. هذا يعني أن المخاط الذي يتشكل في الرئة يكون من الصعب أن يخرج و لذلك يتراكم بالداخل، مما يعرض وظيفة الرئتين لخطر كبير. بالإضافة إلى أن السلاحف ليس لديها أهداب في القصبة الهوائية للمساعدة في التخلص من المخاط الزائد. كما أن عدوي الجهاز التنفسي تنتشر بسرعة و السلحفاة المريضة سوف تعدي السلاحف الأخرى الموجودة.

اسباب مشاكل الجهاز التنفسي في السلاحف البرية

أحد أهم الأسباب هو الميكروبات. يعتبر الاهتمام بنظافة بيئة السلحفاة و توفير ظروف معيشية جيدة أهم الوسائل للوقاية من أمراض الجهاز التنفسي. لا يستطيع المربي تحديد نوع الميكروب الذي يؤثر على السلحفاة التي تظهر عليها علامات المرض، و قد يكون هناك أكثر من نوع واحد مسبب للمرض.

  • قد تترافق عدوى الجهاز التنفسي العلوي مع نقص فيتامين أ نتيجة عدم اتباع نظام غذائي متوازن.
  • قد يكون السبب، وضع السلحفاة لفترة في درجات حرارة منخفضة.
  • أحد الأسباب لعدوي الجهاز التنفسي في السلاحف هو ميكروب ميكوبلازما. يوجد تحليل PCR لاختبار السلاحف لاكتشاف الكائن المسبب لمرض الجهاز التنفسي.
  • عدم الاهتمام بنظافة بيت السلحفاة من الفضلات و بواقي الطعام.
  • عدم الاهتمام بنظافة صحن المياه أمام السلحفاة و تغيير المياه بانتظام.

اسباب البرد عند السلاحف (عدوي الجهاز التنفسي العلوي) 

الميكروبات مثل الميكوبلازما Mycoplasma

هي نوع من البكتيريا التي ليس لديها جدار خلوي (Cell Wall)، لذلك تفشل بعض المضادات الحيوية في القضاء على تلك البكتيريا، كما تتميز تلك البكتيريا بعضو طرفي، يمكنها من الاتصال بالخلية المضيفة. تُسمى العدوى التي تسببها الميكوبلازما بـ mycoplasmosis، وهو مرض الجهاز التنفسي العلوي في السلاحف. تم التأكد من أن الميكوبلازما تصيب أنواع مختلفة من الزواحف و تعد السلاحف أكثر إصابة بالميكوبلازما. السلاحف تحمل بكتيريا الميكوبلازما داخل أنفها و عادة لن تسبب لها المرض في ظل الظروف العادية و لكن إذا كانت الظروف البيئية حول السلحفاة ليست جيدة، فسوف تظهر أعراض المرض و يمكن أن يتطور لمرحلة أخطر و تؤدي إلى موت السلحفاة.

من أنواع الميكوبلازما التي تصيب السلاحف

لقد ثبت أن Mycoplasma agassizii هو أحد الأسباب الهامة لمرض الجهاز التنفسي العلوي في السلاحف الصحراوية الأمريكية. و النوع   Mycoplasma spp تم العثور عليه في السلاحف الصندوقية الشرقية.

هل تصيب الميكوبلازما السلاحف في عمر معين؟

يمكن رؤية مرض الميكوبلازما في جميع الأعمار في السلاحف و لكنه أكثر شيوعًا عند الذكور البالغين ببعض أنواع السلاحف.

هل يعد الميكوبلازما مرض موسمي عند السلاحف؟

لا توجد تقارير عن كونه مرض موسمي، ولكن في السلاحف التي تدخل في سكون أو سبات، غالبًا ما تٌرى أعراض المرض بعد فترة السكون أو السبات.

متي تظهر أعراض مرض الميكوبلازما (عدوي الجهاز التنفسي العلوي)؟

السلاحف كائنات قوية و قد تظهر الأعراض في خلال أسبوع إلى أسبوعين من نشاط بكتيريا الميكوبلازما.

كيف ينتشر مرض الميكوبلازما (عدوي الجهاز التنفسي العلوي) بين السلاحف؟

تنتشر بكتريا الميكوبلازما مباشرة عن طريق إفرازات الأنف و هي معدية لأن السلاحف غالبًا ما تستقبل بعضها عن طريق وضع الأنف على الأنف.

 اسباب نشاط ميكروب الميكوبلازما و بالتالي ظهور عدوي الجهاز التنفسي

تعرض السلحفاة للبرودة و نقص في النظام الغذائي

تعرض السلحفاة لفترة طويلة لدرجات حرارة منخفضة يؤدي إلى برودة السلحفاة و بالإضافة إلي نقص في النظام الغذائي وخاصة فيتامين أ مما يؤدي إلي ضعف المناعة و بالتالي نشاط الميكروب.

اسباب انخفاض درجة الحرارة في بيئة السلاحف

  • عدم متابعة درجات الحرارة في مسكن السلحفاة
  • ضعف لمبات مصابيح الإضاءة مع الوقت
  • حدوث توسع و أصبحت المصابيح لا تكفي لتحقيق درجات الحرارة المطلوبة
  • لمبة المصباح أو مصادر التدفئة محترقة
  • وجود نافذة أو باب غير محكم يدخل البرودة و تصل للسلحفاة
  • وجود مروحة مسلطة على مسكن السلحفاة
  • وجود هواء بارد من مكيف يصل لمسكن السلحفاة
  • حدوث انخفاض غير عادي في درجة الحرارة المحيطة
  • عند نقل السلحفاة لمنزل أخر و الجو قارس البرودة بالخارج فتبرد السلحفاة و تصاب بالمرض

الركيزة (الفراش تحت السلاحف)

ممنوع استخدام التبن (القش) كفراش تحت السلاحف، حيث انه يمكن أن يحتوي على جراثيم فطرية ضارة و تستنشقها السلحفاة في الرئتين. و الفطريات يمكن أن تؤدي أيضًا إلى الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي.

بعد فترة سبات السلحفاة

بالنسبة للسلاحف التي تمارس السبات، يكون خطر الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي أكبر بعد خروجها من السبات، خاصة إذا كانت السلحفاة تعاني من التهابات في الفم. و ذلك لأنه يوجد ارتباط بين الفم و الحلق و ممرات الأنف.

الطقس السيئ

خلال أيام الربيع الباردة أو المرتفعة في الرطوبة، إذا تركت السلحفاة في الخارج فإن الطقس السيئ أيضًا يمكن أن يؤدي إلى حدوث عدوي في الجهاز التنفسي حيث يضعف الجهاز المناعي عند السلحفاة و في ظل هذه الظروف تنشط الميكروبات و تهاجم السلحفاة. إذا كان لابد من تواجد السلحفاة في الخارج فيجب أن تعلم كيف تعتني بها و توفر لها متطلبات التربية الصحيحة في الخارج. يمكن أن يكون الجو الجاف جدًا حول السلحفاة بمثابة عامل محفز للمرض.

هل السلاحف المصابة بالميكوبلازما ممكن تعدي البشر؟

لم يتم التأكد من وجود لإصابة البشر بعدوى الميكوبلازما من الزواحف، و لكن الحذر مطلوب

علاج أمراض الجهاز التنفسي عند السلاحف البرية

علاج البرد عند السلاحف البرية (علاج سيلان الأنف عند السلاحف)

علاج السلاحف من البر د أو سيلان الأنف عند السلاحف يتطلب رعاية و صبر حتى تتمكن السلحفاة البرية من محاربة العدوي.

  • عند تربية مجموعة سلاحف برية، فيجب ابعاد السلحفاة التي تظهر عليها أعراض المرض في مكان مستقل.
  • يتم رفع درجات الحرارة في بيئة السلحفاة لتصل إلى الحد الأقصى المسموح به لنوع السلحفاة (قد تصل الحرارة فوق منطقة الاستجمام إلى 30 درجة مئوية و في باقي المسكن لا تقل عن 25 درجة مئوية. درجات الحرارة المرتفعة تعمل على تنشيط مناعة السلاحف و تجعلهم أقوي في مقاومة المرض و أيضا تقلل من لزوجة المخاط للتخلص منه.
  • لكي يتم علاج السلاحف من البرد، يجب التأكد من حصول السلحفاة على ما يكفي من الأشعة فوق البنفسجية و يفضل وضع مصباح أشعة فوق بنفسجية في مسكن السلحفاة.
  • يجب التأكد من اتباع نظام غذائي صحي متوازن يحتوي على فيتامين (أ). لا يمكن إطعام السلحفاة البرية نوع واحد من الطعام مثل أوراق الخس أو الخيار. لكي تنمو السلاحف، يجب أن يكون النظام الغذائي متوازن و متنوع. تأكل السلاحف البرية في المنازل، أوراق الخس الأخضر و الخيار و الطماطم و الجزر و الملوخية و يقدم الطعام بدون طبخ و ممكن تأكل فاكهة أيضا مثل التفاح و الفراولة و البطيخ، لكن الفواكه تكون مرة كل ثلاثة أسابيع. يتم طحن الكالسيوم و رش المسحوق علي الطعام المقدم للسلحفاة. و يمكن تقديم الحبيبات الجافة الخاصة بالسلاحف البرية و يتم اطعامهم هذه الحبوب من حين لآخر. يجب إطعام السلحفاة البرية على سطح عشبي أو خرساني أو صخرة مسطحة أو على صينية و ممنوع إطعامها على التراب أو الحصى. يجب وضع صحن بدون حافة مرتفعة به ماء أمام السلحفاة لكي تشرب عند الحاجة.
  • يمكن أن نمسح بلطف أي مخاط حول أنف و فم السلحفاة بمناديل ورقية.
  • يمكن استعمال نقاط للأنف (مثل قطرة اوتريفين للأطفال) من أجل علاج البرد عند السلاحف (نقطتين بكل فتحة، مرتين يوميا) و يجب عدم سقوطها في عيون السلحفاة عن طريق وضع حائل و إذا سفطت بالخطأ فيتم وضع قطرة خاصة للعيون (مثل توبريكس أو توبرين او توبرادكس) لمنع احمرار العين أو تورمها.
  • يجب تشميس السلحفاة لمدة نصف ساعة يوميا في الصباح أو بعد العصر حتى لا تكون الشمس شديدة و في عدم وجود تيارات هواء أيضا.
  • يجب تجنب الاستحمام خلال فترة علاج السلاحف من البرد.

عليك البحث عن أسباب امتناع السلحفاة عن الطعام و تحفيزها للأكل

إصابة السلحفاة البرية بالأمراض من أسباب امتناعها عن الطعام

معاناة السلحفاة من مرض بالجهاز التنفسي أو التهاب الفم (تعفن الفم) أو انسداد معوي أو احتباس البيض، كلها تؤدي لامتناع السلحفاة عن الطعام. قد تستطيع التعامل مع مرض الجهاز التنفسي في بداياته (نزلة البرد) و لكن في الحالات المتأخرة فهذا دور العلاج البيطري و باقي الأمراض تحتاج لبيطري للتعامل معها و الأشعة السينية هي التي تكشف عن وجود انسدادات معوية أو احتباس للبيض داخل السلحفاة.

طرق لتحفيز السلحفاة البرية للطعام

  • في حالة وجود مشاكل في العيون فيتم تقريب الطعام من الفم.
  • نضع لها كل يوم صنف مختلف من الطعام و تكون قطعة صغيرة طازجة (مرة أوراق الخس الأخضر و اليوم التالي قطعة من الخيار و اليوم التالي قطعة من الطماطم و اليوم التالي قطعة من الجزر و ممكن فاكهة أيضا مثل التفاح)
  • خلط الخضروات الخضروات جيدا مع الحبوب الجاهزة. أو جعل الخضروات بعد فركها مع الحبوب الجاهزة علي شكل عصير و اعطاءه للسلحفاة بسرنجة في الفم.
  • المزيد من طرق لتشجيع السلاحف البرية أن تأكل من هنا، (طرق مبتكرة لتحفيز السلحفاة البرية علي الأكل)

إذا لم تلاحظ تحسن خلال بضعة أيام، و السلحفاة مازالت ممتنعة عن الطعام فيجب الذهاب إلي الطبيب البيطري. قد تكون السلحفاة في حاجة إلى مضادات حيوية و توصيل أنبوب تغذية لداخل السلحفاة. حيث يمكن أن يتحول البرد الخفيف إلى التهاب رئوي حاد و بعدها تصاب السلحفاة بعفونة في الدم و تصير في خطر داهم يؤدي إلي الموت. اياك أن تهمل الأمر و تنتظر طويلاً لكي تستشير بيطري.

كيف يشخص البيطري امراض الجهاز التنفسي عند السلاحف؟

بعد الذهاب للطبيب البيطري سيبدأ سؤال المربي بالتفصيل، عن ظروف تربية السلحفاة و سوف يقوم بعمل فحص جسدي للسلحفاة. غالبًا ما تشير العلامات مثل، سيلان الأنف عند السلاحف و تورم العينين إلى الإصابة بعدوي الجهاز التنفسي. لكن اكتشاف السبب الدقيق يتطلب اختبارات معملًية. تم عزل مجموعة من البكتيريا المختلفة و تحديدها كأسباب محتملة لأمراض الجهاز التنفسي العلوي في السلاحف و يجب التمييز بينها لإعطاء العلاج المناسب. لذلك يتم أخذ مسحات من أنف السلحفاة لتحديد الميكروب عن طريق اختبار PCR. و أحيانا، قد يكون هناك أكثر من فئة واحدة من الميكروبات المعدية (الفيروسية و البكتيرية و الفطرية). قد يقوم البيطري بعمل تحليل لمعرفة تعداد الدم بالكامل (غالبًا ما يكون هناك عدد مرتفع من كرات الدم البيضاء). و تستخدم الأشعة السينية أيضا في التشخيص لتقييم صحة السلحفاة و معرفة ما إذا كانت هناك أسباب أخرى لإفرازات الأنف أو الامتناع عن الطعام، فقد يجد الطبيب انسداد في الأمعاء من الحصى أو الرمل أو الأورام أو أشياء أخرى أو يجد حصوات في المثانة أو احتباس البيض.

كيفية علاج أمراض الجهاز التنفسي في السلاحف البرية من البيطري؟

  • سيقوم البيطري بإجراء اختبارات لتحديد سبب المرض و معرفة الميكروب المسبب للمرض لإعطاء العلاج الناجح و معرفة ما إذا كان هناك أي إجراءات يمكن أن يتبعها المربي لتحسين رعاية السلحفاة. الهدف من العلاج هو أن نجعل السلاحف المصابة تبدو بشكل طبيعي، حيث أن الميكروب قد يصعب القضاء عليه نهائيا و يمكن أن يخمل لفترة.
  • يتأكد الطبيب من وجود مياه في الرئة أم لا عن طريق الأشعة السينية.
  • قد يأخذ البيطري مسحة من أنف السلحفاة لتحديد نوع الميكروب ليستطيع وصف المضاد الحيوي الصحيح.
  • سيتم استخدام المضادات الحيوية إذا كانت عدوى بكتيرية أو فطرية و استخدام مضادات الفيروسات إذا كانت هي السبب.
  • قد يصف الطبيب البيطري المضادات عن طريق الحقن أو عن طريق الفم طبقا لحالة السلحفاة.
  • قد يستخدم البيطري المضاد على شكل بخار تتنفسه السلحفاة في صندوق مغلق.
  • قد يصف الطبيب بخاخ يساعد في توسعة الشعب الهوائية حتى تستطيع السلحفاة التنفس.
  • قد تحتاج السلحفاة إلى قطرات أنف أيضًا وذلك لأن الأنف المسدود يعني أن السلحفاة لن تأكل، مما يؤدي إلى تأخر الشفاء.
  • من المفيد رفع درجة حرارة بيئة السلحفاة المريضة قليلاً، حيث سيساعد ذلك في مساعدة دفاعات الجسم الطبيعية لمقاومة العدوى بشكل أكثر فعالية.
  • إذا كانت الحالة حرجة سيطلب البيطري أن تبقي عنده السلحفاة عدة أيام و إذا كانت غير حرجة فسيعطي العلاج للمربي و يطبقه في المنزل.

في حالة التأكد من أن الميكروب المسبب للعدوي هو الميكوبلازما

علاج عدوي الميكوبلازما (عدوي الجهاز التنفسي العلوي) في السلاحف؟

  • يتم استخدام حقن مضاد حيوي طويل المفعول من عند البيطري مثل (سيفتازاديم حقن – ceftazidime injection)  و توجد أسماء لشركات أخري منها ( fortaz, tazicef) . أو يتم استخدام حقن Baytril – البايتريل. و قد يتم استخدام الدوكسي سيكلين و يتم تحديد الجرعات عن طريق البيطري طبقا لوزن السلحفاة
  • يتم عمل غسل للممرات الأنفية والشق في الجزء العلوي من الفم بواسطة محلول يحتوي على المضادات الحيوية و المنشطات و المحلول الملحي

فترة علاج مرض الميكوبلازما (عدوي الجهاز التنفسي العلوي) في السلاحف

فترة علاج السلاحف من ميكروب الميكوبلازما قد تكون طويلة و تأخذ من 45 إلي 60 يوم. و يجب إعادة فحص السلحفاة كل شهرين لمدة عام لمعرفة ما إذا كان المرض قد نشط مرة أخري.

ما نتيجة عدم أخذ العلاج المناسب لحالة السلحفاة؟

عدم علاج السلاحف من البرد بطريقة صحيحة  قد يجعل المرض مزمن و تصاب السلحفاة بمشاكل بالجيوب الأنفية و تفقد الكثير من وزنها و تتدهور ببطء.

ماذا على المربي أن يفعل طوال فترة علاج السلاحف من البرد؟

يجب مراجعة الظروف المعيشية حول السلحفاة و ضبط درجات الحرارة و توفير الإضاءة المناسبة و اتباع نظام غذائي صحي متوازن مما يساعد في خطة العلاج. لا يجب السماح للسلاحف ان تدخل في سكون أو سبات و هي مصابة بالمرض

المدة اللازمة ليتم علاج سيلان الأنف عند السلاحف و التعافي من البرد

قد تلاحظ تحسنًا تدريجيًا على السلحفاة في خلال أيام، و متوقع أن تعود السلحفاة إلى طبيعتها في خلال أسبوعين.

هل يتم القضاء على الميكروب المسبب لمرض الجهاز التنفسي تماما؟

ليس هناك ما يضمن أن العلاج سيقضي على مسبب المرض تمامًا. و هناك خطر من عودة العدوى في المستقبل و بالتالي السلحفاة ستشكل خطرً على السلاحف الأخرى التي تتواجد معها بعد ذلك. قد يساعد عمل فحص دوري للسلحفاة في إعطاء معلومات عن حالة الميكروب الكامن، لكن هذا لا يضمن عدم نشاطه مرة أخري عند تعرض السلحفاة لظروف معيشية سيئة.

ما هي السلاحف البرية الأكثر عرضة للإصابة بمرض الجهاز التنفسي؟

الأنواع التالية هي أكثر السلاحف عرضة لمرض الجهاز التنفسي:

  • السلحفاة النمرية (Leopard tortoise)
  • السلحفاة اليوناني (Greek tortoise)
  • سلحفاة هيرمان (Hermann’s tortoise)
  • سلحفاة جوفر الأمريكية (American gopher tortoise)

هل توجد أسباب أخرى للتنفس بصوت عال و سماع أزيز في السلاحف ؟

قد يكون التنفس بصوت عالي بسبب انسداد يؤثر على الجهاز التنفسي.

أسباب انسداد فتحة الأنف

تراكم المخاط

يمكن أن يحدث تنفس بصوت عالي نتيجة تراكم المخاط أثناء فترة السبات. عندما تستيقظ السلحفاة من السبات غالبا ما تكون فتحتي الأنف مسدودة جزئيًا و تتحسن الحالة بمجرد وضع السلحفاة في وعاء به قليل من الماء الدافئ و أيضا لتعويض السوائل في الجسم بعد البيات الشتوي. غالبًا ما تقوم السلاحف بغسل الممرات الأنفية بعد السبات، وتنفث الماء من خلال فتحات الأنف لإزالة أي عوائق طفيفة مما سيساعد على تقليل احتمالية الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي.

بقايا طعام

قد يكون سبب التنفس الصاخب هو وجود انسداد يؤثر على فتحتي الأنف، نتيجة انحشار قطع من الطعام. هذا شائع خاصة عند السلاحف التي تتغذى جزئيًا على الفاكهة مثل، السلحفاة ذات القدم الحمراء حيث يمكن أن تنحشر قطع الفاكهة الصغيرة في أنف السلاحف أثناء التهامها و قد تجف هذه القطع هناك. و قد يحدث نفس الشيء عندما تتناول السلاحف الحبيبات الجاهزة الرطبة.

حبيبات الرمل

يمكن أن تسبب حبيبات الرمل الدقيقة هذا السدد و هذا هو أحد أسباب عدم استخدام رمال كركيزة تحت السلاحف البرية، حيث يمكن أن تدخل تجويف الأنف و تسبب تهيج و إفرازات و هذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى حدوث عدوى.

كيف يكون حجم الأنف عند السلاحف البرية مؤشر على صحتها؟

عند النظر بعناية إلى فتحات أنف أي سلحفاة، ممكن أن يعطي ذلك مؤشر على صحتها. في السلاحف الكبيرة، إذا كانت إحدى فتحتي الأنف أكبر بكثير من الأخرى، أو لاحظت أن كلا الفتحتين متضخم بشكل غير طبيعي، فعادةً ما تكون هذه علامة على وجود عدوى طويلة الأمد في الأنف.

كيف نقي السلاحف من مرض الميكوبلازما (عدوي الجهاز التنفسي)؟

يجب أن توفر بضع دقائق يوميا لمراقبة السلحفاة عن قرب لمعرفة ما إذا كانت تعاني من رشح أو تصدر أصوات غريبة مثل الصفير أو الأزيز عند التنفس. سوف يساعد ذلك في التعرف على عادات و سلوكيات السلحفاة و تحديد أي متغيرات تستجد عليها مما يجنبها المعاناة من مشاكل صحية مستقبلية.

  • الهدف من الوقاية هو عدم السماح للمرض بالانتشار في المجموعة.
  • يجب عزل السلاحف التي ثبت اصابتها بالمرض عن السلاحف السليمة حيث أن المرض شديد العدوي.
  • يجب فحص جميع السلاحف التي لديها إفرازات من الأنف واختبارها من أجل الكشف على الميكروبات عند طبيب بيطري قبل انضمامها إلى المجموعة.
  • من أهم أسباب حدوث سيلان الأنف عند السلاحف هو عدوي الجهاز التنفسي العلوي، (المرض الناتج عن الميكوبلازما). و هي ميكروبات يتم إبطال مفعولها بسهولة أو قتلها بواسطة المطهرات المنزلية الشائعة و التجفيف.
  • يجب تنظيف المسكن وأدوات التنظيف بمطهر مناسب مثل الكلور و الماء (يتم خلط كوب من الكلور مع جالون من الماء).
  • يجب ضبط الحرارة المناسبة لنوع السلحفاة في المسكن مع المراقبة المستمرة و الأفضل استعمال مقياس الحرارة الليزر لذلك.
  • تأكد من فحص الحرارة في عدة بقع متنوعة يمكن أن تصل إليها السلحفاة في البيئة التي تعيش فيها في أوقات مختلفة خلال اليوم لأنها قد تختلف.
  • يصبح الجو باردًا جدًا عندما ينطفئ مصباح الإضاءة في الليل فعليك الانتباه حتى لا تبرد السلحفاة.
  • تفقد البيئة من حول السلحفاة فقد تكون هناك بقعة باردة في نهاية المسكن تسبب تيار هوائي.
  • من الأفضل الحافظ على مستوي الرطوبة في النطاق الصحيح لنوع السلحفاة.
  • يجب عدم تعريض السلحفاة لتيار هواء من مروحة أو من مكيف.
  • يجب اطعام السلاحف نظام غذائي متنوع به فيتامينات و كالسيوم و التأكد أن السلحفاة تحصل علي كفايتها من فيتامين ( أ ).
  • يجب حصول السلاحف على كفايتها من الأشعة فوق البنفسجية بالتشمس نصف ساعة يوميا أو وضع مصباح UV فوق مسكنها.
  • يمكن للسلحفاة التي تتلقى علاج برد السلاحف المناسب أن تعيش مع الميكروب (مثل الميكوبلازما) كامن بداخلها.
  • لا تترك السلحفاة خارج المنزل مع حيوانات أخري لأنه ممكن أن تصاب بالعدوي منهم و لذلك يفضل رعايتها داخل المنزل و توفير كل متطلبات التربية السليمة.

عند تحسين الظروف المعيشية للسلحفاة و اتباع نظام غذائي متنوع، و الحفاظ عليها دافئة في درجات الحرارة المثالية و إصلاح أي مشاكل أخري موجودة في مسكن السلحفاة، بذلك تقل احتمالية إصابتها بنزلة برد مرة أخري.

مقالة ذات صلة

نزلة البرد عن السلاحف البرمائية و علاجها

مشاكل الجفن الثالث في السلاحف

لماذا تبكي السلاحف؟

تعرف علي سلحفاتك البرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نعتذر منك ، ولكن يرجى تعطيل مانع الاعلانات، حيث أن موقعنا لا يستطيع الاستمرار دون دعمك